احتجاز مئات المدنيين من دير الزور داخل معسكر في السويداء

أفاد مصدر خاص لمرصد العدالة من أجل الحياة في دير الزور, بأن عناصر من أجهزة الأمن السوري في محافظة السويداء ومنذ حوالي شهر تحتجز العوائل القادمة من ديرالزور عبر البادية داخل معسكر الطلائع في محافظة السويداء.
و قال المصدر: “أن المدنيين في محافظة دير الزور، الذين لا يسمح لهم تنظيم الدولة الإسلامية بالخروج من مناطق سيطرته إلى مناطق سيطرة النظام، يضطرون إلى استخدام طريق البادية من مدينة البوكمال إلى مدينة السويداء، حيث تحتجزهم عناصر أمن النظام بدعوى إجراء دراسة أمنية عنهم”.
و أضاف: “إن المعسكر شبيه بالمعتقل، حيث لا يسمح لعشرات العوائل المحتجزة بالخروج، ولا يؤمن عناصر الأمن الغذاء والدواء لهم، بل على العكس يبيعون الطعام للمحتجزين بأسعار باهظة جداً”.

يذكر أن تنظيم الدولة الإسلامية يضع الكثير من العراقيل أمام الراغبين بمغادرة مناطق سيطرته، خصوصاً من يريد التوجه إلى مناطق سيطرة الحكومة السورية، حيث يطلب تحديد مدّة التواجد خارج مناطق التنظيم، كما يطلب وجود كفيل للشخص الراغب بالمغادرة لضمان عودته خلال المدة المحدد تحت طائلة مصادرة أملاك الشخص المغادر في حال عدم عودته”.
يطالب مرصد العدالة من أجل الحياة في دير الزور اللجنة الدولية للصليب الأحمر, والهلال الأحمر العربي السوري، بالتوجه فوراً إلى مكان احتجاز المدنيين في معسكر الطلائع بمحافظة السويداء، والاطلاع على الأوضاع الإنسانية للمدنيين، كما يطالب منظمات الأمم المتحدة المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، الضغط على الحكومة السورية للإفراج عن جميع المحتجزين، وعلى رأسهم النساء والأطفال وكبار السنّ.

Facebook Comments