الفنان فارس الحلو للمرصد “تنظيم الأسد يشبه تنظيم داعش في دير الزور”

أكد الفنان فارس الحلو القائم مُطلق حملة “المعتقلون أولاً” على ضرورة الالتفاف إلى ماتعانيه محافظة دير الزور من تعسف واعتقال وقهر وظلم على يد التنظيمات المسلحة تنظيم الأسد وتنظيم داعش. وقال الحلو أن هناك أشياء مشتركة بين تنظيم الأسد وتنظيم داعش فيما يخص ارتكابهما للانتهاكات الانسانية بحق المواطنين السوريين في المحافظة. وأوضح أن جميع التنظيمات المسلحة المتطرفة الموجودة على الأرض السورية تمارس نفس الأفعال المشينة بحق الإنسان السوري التي يمارسها نظام الأسد. ودعى الفنان الحلو إلى عدم تسمية قوات الأسد بالنظام إنما بتنظيم الأسد على اعتبار ان ممارساته اللا إنسانية تشبه تلك الممارسات التي تقوم بها التنظيمات المسلحة وانها لا تشبه تلك التي تقوم بها القوات الحكومية مشيراً إلى أن قمة تنظيم الأسد هو “مقلب كبير بالنسبة للجميع” على حد وصفه. وطالب المجتمع الدولي بالضغط على جميع التنظيمات وعلى رأسها تنظيم الأسد إلى الإفراج عن كل المعتقلين في كافة المعتقلات السورية.

بدوره يتوجه المرصد بالشكر لشبكة جيرون الإعلامية لاتاحتها الفرصة للقاء الفنان الحلو، وكافة القائمين على الحملة التي تسلط الضوء على قضية معتقلينا، عجّل الله بفك قيدهم.

تعليقات الفيسبوك