مقتل اثنين في الأحياء المحاصرة .. والتنظيم يعدم خمسة أشخاص

وثق مرصد العدالة من أجل الحياة في ديرالزور مقتل رجل وامرأة نتيجة سقوط 7 قذائف من قبل تنظيم الدولة، طالت حي القصور المحاصر من قبل التنظيم والخاضع لسيطرة القوات النظامية. وقال مراسل المرصد: “إن القوات النظامية وحلفائها واصلا استهداف مواقع في القسم الخاضع لسيطرة التنظيم في مدينة ديرالزور، موضحاً أنه وبتاريخ 7/2/2017 تم استهدف محيط مسجد عائشة في حي الحميدية، ما أدى الى وقوع عدد من الإصابات بين المدنيين، كما تم استهدف شارع التكايا بتاريخ 8/2/2017 ما أدى الى وقوع عدد من الإصابات. وأوضح: “انه وبتاريخ 9/2/2017 تم استهداف حي الحميدية بالصواريخ فيما استهدفت حي العمال غارة جوية، أما حي المطار القديم فقد استهدف بتاريخ 10/2/2017، ما أدى إلى مقتل مدني بعد إصابته بجروح بليغة، وعدم تلقيه العلاج المناسب وعدم تمكن ذويه من إسعافه إلى خارج ديرالزور، إضافة إلى استهداف شارع التكايا بقذائف الهاون بنفس التاريخ”. وأضاف مراسل المرصد: “أن تنظيم الدولة أعدم 4 أشخاص بتهمة انتمائهم لجيش سورية الجديد بتاريخ 8/2/2017، مشيراً إلى أن التنظيم قام بإبلاغ ذوي شاب من قرية الصالحية الواقعة في ريف مدينة ديرالزور ويبلغ من العمر 25 سنة بإعدامه، دون معرفة أسباب الإعدام . ولفت المراسل إلى وفاة مدني بعد معاناته من المرض في الأحياء المحاصرة، وعدم تلقيه العلاج اللازم بسبب قلة الكوادر الطبية والأدوية.

Facebook Comments