أنباء عن مقتل المسؤول الأمني الأول لتنظيم داعش في ريف دير الزور نتيجة استهدافه من مجهولين

أفاد الناطق باسم حملة معاً لفك الحصار عن دير الزور جلال الحمد لراديو الكل، بتوارد أنباء يوم أمس بمقتل المسؤول الأمني الأول لتنظيم داعش ” يوسف العيد” في مدينة المياين بريف دير الزور، وذلك جراء استهدافه من قبل مجهولين منذ 10 أيام.

وأضاف على استهداف طائرات التحالف الدولي رتلاً عسكرياً لداعش كان متجهاً من الحسكة نحو دير الزور، ما أسفر عن مقتل عدد من العناصر بينهم قيادي.

من جهة آخرى أشار الحمد إلى قصف قوات النظام الجوي والمدفعي على أحياء الرشدية والصناعة والشيخ ياسين والحويجة منذ يومين، الأمر الذي أدى لإستشهاد 4 مدنيين بينهم طفل وسيدة.

وبيّن في السياق على استهدف طيران النظام الحربي بالأمس حافلة كانت تقل مدنيين على طريق “دير الزرو – دمشق”.

وتطرق في مستهل حديثه للشأن الإنساني والخدمي، حيث قال أن أحياء دير الزور المحاصرة “القصورة والجورة وهرابش والبغيلية” لم يدخل إليها المواد الغذائية والخضروات منذ أسبوعين.

ونقل الحمد عن توثيق اليونسيف إصابة “1144” مدني بالحمى التيفية في مدينة دير الزور بسبب شرب المياه الملوثة، مؤكداً في الوقت ذاته إن الأرقام على الواقع أكبر من ذلك بكثير.

للاستماع للمقابلة

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق