غارة كل 15 دقيقة على المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم

ما زالت المعارك مستمرة في ديرالزور بين القوات النظامية السورية وعناصر تنظيم الدولة، والتي بدأت مع الحملة التي شنها التنظيم بتاريخ 13 كانون الثاني/يناير 2017.
وذكر مراسل مرصد العدالة من أجل الحياة في ديرالزور: “أن أربع طائرات تقوم بشكل يومي بقصف أحياء مدينة ديرالزور الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، من الساعة 2 فجراً وحتى الساعة 12 ظهراً، بمعدل غارة كل 15 دقيقة”.
وأضاف المراسل :”أن هذه الطائرات تستهدف أي شيء يتحرك وأي ضوء، وأن المدنيين لا يستطيعون الخروج أو التحرك خلال هذه الفترة، حتى في حال وجود قتلى أو جرحى فإنه من الصعب إسعافهم، فيما تقوم المدفعية التابعة للقوات النظامية في باقي ساعات اليوم بقصف مختلف أنحاء المدينة”.
وأوضح مراسل المرصد :”أن هذا القصف أدى إلى حركة نزوح من المدينة إلى ريف ديرالزور، وإلى نقص في المواد الغذائية”.
من جهة أخرى.. استمر تنظيم الدولة في قصف الأحياء المحاصرة الخاضعة لسيطرة القوات النظامية.
وفي السياق الإنساني.. قام برنامج الأغذية العالمي بعمليتي إلقاء للمساعدات على الأحياء المحاصرة، بعد أن علق العمليات بتاريخ 15 كانون الثاني/يناير 2017 بسبب المعارك قرب الأحياء المحاصرة.
وكان مرصد العدالة وثق منذ 13 كانون الثاني/يناير 2017 وحتى 30 كانون الثاني/يناير 2017، مقتل 34 مدنياً بينهم 12 امرأة و3 أطفال، نتيجة القصف الجوي والمدفعي من قبل القوات النظامية وحلفائها على أحياء المدينة وأرياف ديرالزور الخاضعة لسيطرة التنظيم، كما وثق مقتل 19 مدنياً بينهم 5 نساء و7 أطفال، نتيجة قصف تنظيم الدولة للأحياء الخاضعة لسيطرة القوات النظامية.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى