قوانين جديدة يقرها النظام لتقليص عدد الخارجين من الأحياء المحاصرة

قوات النظام تضع إعلاناً عند مبنى محافظة ديرالزور بحي الجورة تعلن فيه:
استلام طلبات السفر براً أعتباراً من يوم الثلاثاء تاريخ1/9/2015 ضمن الشروط التالية
1_طلب مرفق بأحالة من مديرية الصحة وللعمليات الجراحية ولمرافق واحد فقط مع المريض
2_العجزة وكبار السن
3_المصابين بالشظايا والعمليات القتالية
4_المصابين بأمراض خبيثة وبحاجة لأخذ جرعات كيمياوية
وجاء هذا الأعلان بعد توقف النظام عن أستلام طلبات السفر أعتبارا من يوم السبت 22/8/2015 ليعود باستلام الطلبات يوم الثلاثاء 1/9/2015 وبشروط تسمح للقليل فقط من المدنيين المحاصرين بالمغادرة خارج مناطق سيطرة النظام.
ومنذ ليلة أمس أحتشد المئات عند مبنى المحافظة بحي الجورة لتقديم الطلبات لقائد الشرطة وتم رفض أغلبية الطلبات والشطب عليها وتمزيق بعضها لعدم شمولها للشروط الجديدة.
فعلى سبيل المثال تم رفض وشطب طلب أحدى النساء وعمرها 30سنة مع أطفالها الصغار لعدم شمولها للشروط الجديدة.
وتم رفض طلب أحد الرجال وزوجته من كبار السن لوجود أبنته وأبنه بالطلب وقالوا له يمكنك أنت وزوجتك الخروج فقط بدون أبنتك وأبنك فرفض الرجل ترك أبنته وأبنه وفضل عدم المغادرة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق