ماهر شرف الدين

إذا كانت حمص: عاصمة الثورة

ودرعا: شرارة الثورة
وإدلب: وثبة الثورة
فإن دير الزور هي شهيدة الثورة… فعلى الأرض ينهش لحمها ضباع النظام وداعش… وعلى الفضاء تعتيم كامل!

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق