مجزرة حي الحميدية بدير الزور

حملة معاً لفك الحصار عن دير الزور

يخضع حي الحميدية تحت سيطرة تنظيم الدولة منذ الشهر السابع من العائم الفائت، لا تتواجد فيه أي مقرات أو نقاط عسكرية.
يقطنه أكثر من 2300 أسرة معظمهم من أهالي الحي. كذلك يعتبر حي الحميدية أكبر منطقة مكتضة بالسكان في دير الزور.

اليوم في 23-5-2015 ارتكبت قوات النظام مجزرة في الحي بعد إلقاء برميل متفجر أودى بحياة 14 مدنياً بينهم 8 أطفال وعشرات الجرحى وتهدم عدد كبير من المنازل. وعدد الضحايا مرشح للازدياد جراء وجود آخرين تحت الانقاض وحالة بعض الجرحى الحرجة .

أسماء الضحايا الذين استطاعت الحملة توثيقهم حتى الآن.

1-أياد الكصماوي.
2-الطفلة ملك اياد الكصماوي.
3-خليل أياد الكصماوي.
4-الطفلة تبارك أياد الكصماوي.
5-علية نجم العبدون (والدة أياد الكصماوي).
6-عثمان حسن الأحمد.
7-الطفلة سارة يحيى الهزاع.
8-الطفلة أمنة يحيى الهزاع.
9- الطفلة هاجر يحيى الهزاع.
10-الطفلة سماء يحيى الهزاع.
11-الطفلة وفاء يحيى الهزاع.
12-الطفلة سيدرة يحيى الهزاع.
13- شخص مجهول الهوية
14-شخص مجهول الهوية .

في الرابط مقطع تم تصويره بعيد التفجير يظهر حجم الدمار وعمليات انقاذ المدنيين من تحت الأنقاض.

شاهد حجم الدمار الذي خلفه برميل متفجر ألقته قوات النظام على حي #الحميدية بـ #ديرالزور.

Gepostet von ‎العدالة من أجل الحياة‎ am Samstag, 23. Mai 2015

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى