وفاة طفلة في مخيم السد .. و مقتل 8 مدنيين من ديرالزور نتيجة القصف الجوي

تعرضت مدن و بلدات محافظة ديرالزور لقصف جوي مكثف خلال الأيام الأربعة الماضية أوقع ضحايا في صفوف المدنيين، فبتاريخ 23 آب/أغسطس 2017 استهدف طيران حربي يرجح أنه تابع للتحالف الدولي مدينة الميادين بسبع غارات ما أدى إلى مقتل 5 أشخاص بينهم نساء و أطفال، كما استهدف طيران حربي قرية الحوايج في ريف الميادين وقرية العباس في ريف مدينة البوكمال، و قامت طائرات يرجح أنها تابعة للقوات النظامية السورية و حلفائها باستهداف بلدات الخريطة و الشميطية و المسرب في ريف ديرالزور الغربي بالصواريخ و البراميل المتفجرة.
و بتاريخ 25 آب/أغسطس قتل 3 مدنيين من عائلة واحدة وهم نازحين من ديرالزور نتيجة قصف جوي لطيران يرجح أنه تابع للتحالف الدولي استهدف مدينة الرقة، كما استهدف طيران يرجح أنه تابع للقوات النظامية و حلفائها حي المطار القديم في مدينة ديرالزور ما أدى إلى إصابة طفل عمره 13 سنة.
و بتاريخ 26 آب/أغسطس استهدف طيران حربي مدينة الميادين ب 4 غارات دون ورود أنباء عن سقوط ضحايا بين المدنيين.
من جهة أخرى استمر نزوح المدنيين من ديرالزور نتيجة القصف المتواصل على المحافظة و قرار التجنيد الذي فرضه تنظيم الدولة، حيث و ثقت منظمة العدالة من أجل الحياة بتاريخ 23 أب/أغسطس 2017 وفاة شاب في مخيم السد الواقع في قرية قانا جنوب الحسكة و الذي يقع تحت سيطرة وحدات حماية الشعب التابعة للإدارة الذاتية و ذلك نتيجة نقص الرعاية الطبية و هو من بلدة البوعمرو في ريف ديرالزور الشرقي، كما و ثقت منظمة العدالة بتاريخ 25 آب/أغسطس وفاة طفلة تبلغ من العمر 8 سنوات في مخيم السد لنفس السبب و هي من بلدة العشارة في ريف ديرالزور.
وبتاريخ 26 آب/أغسطس قتل مدني من بلدة القورية في ريف ديرالزور نتيجة انفجار لغم أثناء محاولته الخروج من مناطق سيطرة تنظيم الدولة في إلى مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى