وفاة طفل في ديرالزور بعد عودة وباء شلل الأطفال

أفاد مراسلو المرصد عن طبيب ميداني بإصابة طفلين بالشلل في قرية السيال التابعة لمدينة البوكمال شرق دير الزور يبلغ الأول ثمان سنوات والثاني أربع سنوات حيث توفي أحد الطفلين. فيما توجد أربعة حالات مشتبه بإصابتها حتى الآن.

وكان تنظيم الدولة أوقف عمل المنظمات الطبية في مناطق سيطرته منذ دخوله في تموز عام 2014 حيث ظهرت عدد من حالات الشلل خصوصاً في قرية صبيخان.

يذكر ان التنظيم قام بأول حملة تلقيح ضد شلل الأطفال منذ عدة أشهر لم يستطع تغطية أكثر من 30% من أطفال المحافظة حيث اعتمد على مراكز ثابتة وليس على فرق جوالة، كما انه لم يعلن عنها جيداً بين الأهالي، مما أدى لجهل الكثيرين بموعد وأماكن التلقيح.

كما أنه وبحسـب البيــان المشـترك الصادر عن كلٍ من منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتّحدة للطفولة “اليونسيف” في يناير 2014، فقد تمّ تحصين 650 ألف طفلٍ في سوريا ضد هذا المرض، بينهم 116 ألفاً من محافظة دير الزور. وذلك في حملةٍ طارئةٍ تنادت لها المنظمات الدولية ذات الصلة لتجنّب تفشي المرض في المنطقة، وبحسب البيان فإن عدد حالات الإصابة المؤكّدة التي ظهرت في وقتها في دير الزور هو 18 حالة وهو رقم خطير قد يسبب مئات حالات العدوى التي قد تنتشر دون تمييز بين المناطق والحدود والبلدان.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق