مقتل 22 مدنياً من ديرالزور خلال العشرة أيام الماضية

مرت محافظة ديرالزور وريفها بأحداث جسيمة خلال العشرة أيام الماضية، منها قصف لمدينة الميادين، واستهداف حي الحميدية في المدينة بالصواريخ، وانفجار عدد من الألغام في مناطق متفرقة في المحافظة وخارجها.

وذكر مراسل مرصد العدالة من أجل الحياة:”أن الطيران الحربي قام بثلاثة غارات على مدينة الميادين، قصف خلالها شارع الجيش وسط المدينة، والمنطقة التي بجانب البلدية، إضافة إلى مدرسة عبد الجبار العبيد قرب الكراج، أدى إلى وقوع ثلاثة ضحايا على الأقل من المنطقة، بينما قتل مايقدر ب20 آخرين من الجنسية العراقية”.

وقال المراسل:”إن قوات النظام استهدفت حي الحميدية بصواريخ أرض أرض، أدت إلى وقوع مجزرة راح ضحيتها 11 مدنيا، بينهم نساء من سكان الحي، وعدد منهم من قرية الصالحية، إضافة إلى وقوع عدد من الجرحى”.

وأضاف:”ان تنظيم الدولة قصف الأحياء المحاصرة في مدينة ديرالزور ب 10 قذائف هاون، أدت إلى مقتل شخصين من حي الجورة وإصابات آخرين بجروح”.

من جهة أخرى.. انفجر لغم أرضي زرعه تنظيم الدولة  في منطقة الثلاثات على حدود مدينة البوكمال، أدى إلى مقتل شخصين أحدهما عراقي الجنسية، والآخر سوري الجنسية من مدينة البوكمال، إضافة إلى إصابة طفلة بجروح بليغة من مدينة البوكمال.

وانفجر لغم أرضي آخر على طريق الرقة، أدى إلى مقتل شخصين من بلدة الشحيل الواقعة في الريف الشرقي للمحافظة أثناء سفرهما إلى تركيا.

كما انفجر لغم أرضي في باص ركاب من دير الزور على طريق الحسكة، أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص من قرية الطيانة بينهم طفل.

وقام طيران التحالف بتدمير جسر العشارة للمرة الثانية بعد إصلاحه من قبل تنظيم الدولة، كما قصف طيران التحالف آليتين من نوع (تركس) على ضفة النهر في قرية الطيانة، إلا أنه لا يوجد أية ضحايا أو إصابات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى